تعديل الخط
Please wait while JT SlideShow is loading images...
Étincelle dailleursAs Love is Not EnoughAs Love is Not EnoughTAOU2AMlivhis01livhis02livhis03livhis04livhis07livhis08livhis09livpo017livpo018livpo019livpoe01livpoe02livpoe03livpoe04livpoe05LeDroitDePartirlivpoe05AkaleidoscopeLo que el silencio enmudició
Galleries - الألبومات
Please wait while JT SlideShow is loading images...
Photo Title 1Photo Title 2Photo Title 3Photo Title 4Photo Title 5Photo Title 5Photo Title 5Photo Title 5Photo Title 5Photo Title 5Photo Title 5
Visitors - الزوار
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter

24 - تشرين2 - 2017

 

book003 fminأي سواد تخفي يا قوس قزح - إصدار 2006

ديوان شعر باللغتين العربية و الفرنسية
الترجمة الفرنسية لعبد الرحمان طنكول
دار مرسم، الرباط 2006

«لو كانت هناك حقيقة واحدة،
لما استطعنا رسم المئات من اللوحات
حول موضوع واحد.»

بابلو بيكاسو

« S’il n’existait qu’une seule vérité,
On ne pourrait peindre des centaines de tableaux
Sur un même sujet. »

Pablo PICASSO

 

 مقتطفات من ديوان أيّ سواد تخفي يا قوس قزح

***

قد استويتُ
على جمر
ينادم الأفق

هُبَّ علي..

أزرق
ناشرا مصيرهُ
للغِواية

مُتعددا
كالفصول

متفردا
كنهدي
حين يُسلم النّفَس
لكفّك


***

أرقص
على إيقاع نبضك

أين أصابعي
من أصابعك؟

***

لا تعتذر
عن خطأ
كان سبيلي
إليك

واصل

أعِدكَ
ألاّ أضلّ الطريقَ
إلى قلبكَ مرّتين

أنّا اتجهتَ
يدلّني
عرقِي عليك

***

طفل أنتَ
تطارد الفراشات
وتبكي
لو لطخت
ألوانها الأصابع

أنا كل الفراشات
إن أحرقتَ واحدة
بُعثتْ أخرى
من رمادِك

***

ها أنت
تشاغب المكان
بغيابك الضّاج

***

ماذا سأفعل
بالوقت
بعدك؟

***

وأيّ سواد
تخفي
يا قوس قزح

***

غجرية
أبحثُ عن إطار

يلمُّ مَفاتني

ما هَمّني
قُبحُ الجدار

***

كيف أسرّبُ
جنوني
لمن يحترف
الجنون؟

***

له مُتّسعٌ من الضّجر
كي يُضاجع السّكون
على رؤوس الشّهاب

***

يُعيد صياغة
أسئلة قديمة
بفرشاة جديدة
لا تعنيها الأجوبة

***

تحترقُ شفتايَ
كلما ضمّ سيجارة
لشفتيه

***

يكفيني منه
أحمر اللسان
هذا الجاثم
بكلّ رعشاته
فوق عرائي
الحائر
بين الألوان

***

نظرةٌ منه
تندلع فجأة
تحرث الغيم

أغرق بعدها
في يُتمي

***

وفرشاة
نخر الشوق
صُلبها
كعضامي
ما عادت تقوى
على الوقوف

***

أشتهي بعنف
غرور أصابع
تلمّ شتاتي
من خُردة الوقت
تكحّل الجفون
بذاكرة الرّماد
وعلى البياض
تغرس المسامير
خيلانا

    الرجوع